• ×
الإثنين 30 نوفمبر 2020 | 11-29-2020
عدنان جستنية

أين (اختفى) أحمد فتيحي؟

من المبكر إعطاء رأيي في نتائج لجنة تقصي الحقائق بنادي الاتحاد التي شكلها الأمير نواف بن فيصل الرئيس العام لرعاية الشباب على الرغم من معرفتي بكافة تفاصيل التقرير الذي سلم إليه على اعتبار أن الإدارة الحالية برئاسة إبراهيم البلوي طلبت منحها فرصة مدة أقصاها (ثلاثة) أسابيع لتساهم في حل مشاكل الديون المطالب بها النادي والمستحقات المالية التي له عند بعض الشخصيات الاعتبارية التي عملت في الإدارات السابقة وأعضاء شرف وشركات لاستحصال ما بين 35 إلى 62 مليون ريال، إنما المهم عندي حاليا هو تسليط الضوء على من قدموا أنفسهم للجماهيرالاتحادية والرأي العام في السنوات الماضية في صورة (الأبطال) الحريصين على مصلحة الكيان الاتحادي والحفاظ على مدخراته ومكتسباته المادية، حيث تم (بروزتهم) في الصحافة والقنوات الفضائية بحكم أنهم من ذوي (الاختصاص) في علم المال والحسابات وبالتالي هم خير من يتحدثون ويكشفون الحقائق ويأتي في مقدمتهم عضو شرف نادي الاتحاد (أحمد فتيحي) الذي كان عبر صحيفتي (عكاظ والمدينة) يقدم للقراء (تحليلات) كنا نعتقد أنها احترافية تخص عدداً من ميزانيات وموازنات بعض الإدارات السابقة ناهيك عن (محاضرات) مطعمة بالألفاظ الرنانة عن طريق مداخلاته التلفزيونية إلى جانب (اعتراضاته) بالجمعية العمومية على القوائم المالية وعلى الجهات المحاسبية والقانونية التي اعتمدتها.
ـ بحثت وفتشت عن هذه الشخصية المغرمة بالأرقام هذه الأيام التي تحتاج إلى وجوده فوجدته (مختفياً) عن الأنظار تماما منذ آخر ظهور له كان بالجمعية العمومية مع الزميل خالد النفناف التي انتخب فيها إبراهيم البلوي رئيساً وقد يكون له (عذره) مفضلاً مشاهدة المشهد الاتحادي عن بعد لكيلا يقحم في تبرعات مالية ذلك أنه أحد أبرز(الداعمين) لانتخاب البلوي رئيساً أو ربما انشغاله مع الشركة التي أوكل إليها مهمة القيام بهيكلة جديدة للعمل والإداري والمالي بالنادي.
ـ وحينما أؤكد أن الاتحاد في حاجة إلى (الحكيم) المالي هذه الأيام تحديدا فذلك من منطلق المعلومات التي قدمتها لنا لجنة تقصي الحقائق والتي لو تفاعلنا بالشيء اليسير الذي أفصح عنه الرئيس العام لرعاية الشياب عبر تصريحه الذي أطلقه عقب اجتماعه مع بعض أعضاء مجلس الادارة الاتحادية لوجدنا أن الرجل الملقب بالحكيم الذي على مدى أشهر وسنوات (في الواجهة) صحفياً وتلفزيونياً بفلسفة خبرته المالية ونظرياته الخلاقة أخفق إخفاقاً، والإخفاق الذي أعنيه له أكثر من اتجاه أضعفه أن معرفته في الجوانب المالية والحسابية كـ(كعلم) وممارسة اختفت، بينما الاتجاه الثاني إذا اعترفنا بخبرته وعلمه في هذا المجال فإن عدم الكتابة عنها من قبله وتركيزه على أخطاء إدارات معينة فذلك يدل على أنه كان في صف طرف معين على حساب (الكيان)، في حين أن الاتجاه الثالث يتجه إلى أنه اهتم بـ(بخصومته) مع بعض الأفراد و(حماية) أفراد آخرين، هذا الذي قد يفهم من خلال كل التحليلات والنظريات التي كان (أبو وليد) يتحفنا بها بين حين وآخر.
ـ لهذا فإنني لن ألومه وألتمس له العذر لـ(غيابه) عن المشهد الإعلامي الذي أظن سيطول كثيراً من منظور أنه أدرك حجم الخطأ الجسيم الذي ارتكبه بالذات في حق أشخاص آخرين اعتبروه بمثابة الأب والمعلم وأحسنوا الظن فيه كثيرا لتأتي المعلومات (البسيطة) التي كشفها أمير الرياضة وخادم الشباب موضحة كيف أنه انقاد نحو أهواء وإعلام (موجه) قبل الانضمام إليه متجاهلاً ما يمثله من قيمة اجتماعية واقتصادية.


الرياضية
رقم العدد:
9640
تاريخ النشر:
2014-02-20
بواسطة : عدنان جستنية
 0  0  5.5K

جديد المقالات

أعتدنا كمواطنين سعوديين على سماع الكثير من التهم و التلميحات التي تصفنا بأننا تكفيرين أو حتى...

خرجت الجماهير الغاضبة العام المنصرم ۔ تندد بارتفاع أسعار الوقود والكهرباء وفشل السياسات...

محمد سعد عبد اللطیف

ليس التفريق بين ما هو إعلام نزيه، و ما هو بروباغندا دعائية رخيصة بالأمر الهيّن، بل إن التفرقة...

لارا أحمد

اخترنا لك

مرور ثلاث سنوات على إطلاق أول منصة تأمين في السعودية "تأميني"

مرور ثلاث سنوات على إطلاق أول منصة تأمين في السعودية "تأميني"

يصادف شهر نوفمبر لهذا العام تاريخ مرور ثلاث سنوات على إطلاق أول منصة تأمين الكتروني في المملكة العربية السعودية، في نوفمبر 2017م، وهي منصة ذات دور فعال في قطاع التأمين، تحظى باعتماد ودعم مباشر من مؤسس..

11-29-2020 | 0 | 1.2K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 00:55 الإثنين 30 نوفمبر 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )