• ×
الخميس 22 أبريل 2021 | 04-21-2021

إيران تواصل انتهاكاتها للاتفاق النووي وتعلن نيتها عن عمل تجارب باردة على مفاعلها النووي

إيران تواصل انتهاكاتها للاتفاق النووي وتعلن نيتها عن عمل تجارب باردة على مفاعلها النووي
وتين - رويترز 
وفقاً لرويترز ، قالت منظمة الطاقة الذرية الإيرانية يوم الجمعة إن إيران ستجري تجارب باردة على مفاعلها النووي أراك المعاد تصميمه تمهيدا لتشغيله بالكامل في وقت لاحق من العام.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية عن المتحدث بهروز كمالوندي قوله إن الاختبار البارد ، الذي يشمل عادة بدء التشغيل الأولي لأنظمة السوائل وأنظمة الدعم ، سيجري في وقت مبكر من العام الإيراني الجديد الذي يبدأ يوم الأحد.

قال كمالوندي: "بعبارة أخرى ، لدينا عمل متقدم في مجال الوقود والتخزين وما إلى ذلك".


قامت إيران مؤخرًا بتسريع انتهاكاتها للاتفاق النووي الدولي لعام 2015 في محاولة واضحة للضغط على الرئيس الأمريكي جو بايدن للتراجع عن تخلي سلفه عن الاتفاقية. كلا الجانبين محاصر في مواجهة حول من يجب أن يتحرك أولاً لإنقاذ الصفقة.

وافقت إيران على إغلاق المفاعل في آراك - على بعد حوالي 250 كيلومترا (155 ميلا) جنوب غرب طهران - بموجب اتفاق 2015. سُمح لها بإنتاج كمية محدودة من الماء الثقيل وتعمل طهران على إعادة تصميم المفاعل. وتقول إنها تخطط لصنع نظائر للاستخدام الطبي والزراعي.

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقرير للدول الأعضاء في وقت سابق من هذا الأسبوع إن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم في مصنعها تحت الأرض في نطنز بنوع ثان من أجهزة الطرد المركزي المتطورة ، IR-4 ، في انتهاك آخر للاتفاق.


إيران ليست دولة ذات قيم أخلاقية تتيح لها العمل مع هكذا برامج نواوية ، ويرى نقاد أن ايران غير قادرة على العمل بجودة عالية سط بيئة محفوفة بالمخاطر ، فالتجارب الإيرانية في مجالات عدة شهدت أخطاء كارثية ، وهذا ما يجعل الدول المجاورة خصوصاً دول الخليج قلقون من هذا البرنامج الذي قد يتسبب بكوارث بيئية في حال لم يتم الإلتزام بالقواعد و المعايير الدولية المتبعة ، وهذا مالا تستطيع إيران التقييد به نهائياً.

 0  0  27.3K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:49 الخميس 22 أبريل 2021.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )