• ×
السبت 28 مارس 2020 | 03-27-2020

رواية تنبأت بفيروس كورونا تفتح جدلاً واسع على برامج التواصل الاجتماعي

رواية تنبأت بفيروس كورونا تفتح جدلاً واسع على برامج التواصل الاجتماعي
صحيفة وتين الإلكترونية 

أصبح الفيروس التاجي المعروف ( بفيروس كورونا ) وباء عالمي رسميًا ، لذا من الطبيعي أن يتغذى الناس على خرافات و يبدأو تضخيم الأحداث إلى حد كبير ، مما دفع بعض الأشخاص على الإنترنت إلى الادعاء بأن بعض رواة القصص "تنبأوا" بانتشار الفيروسات التاجية.

أحد الأمثلة المدهشة بشكل خاص يأتي من رواية الإثارة التي كتبها دين كونتز بعنوان "عيون الظلام".


وبدأت تلك المداولات بعد تغريدة تم نشرها على نطاق واسع منذ ذلك الحين ، قال أحدهم إن كونتز توقع تفشي الفيروس التاجي وقام بوضع لقطة شاشة لصفحة في الكتاب المقصود.

image


و في صفحة لقطة الشاشة من الرواية ، تروي شخصية تدعى " دومبي " قصة عن عالم صيني أحضر سلاحًا بيولوجيًا يسمى "وهان-400" إلى الولايات المتحدة:

و قال دومبي: "لفهم ذلك ، يجب أن تعود إلى عشرين شهرًا، وفي ذلك الوقت تقريبًا انشق عالم صيني يدعى لي تشين إلى الولايات المتحدة ، يحمل سجل قرص مرن لأهم وأخطر سلاح بيولوجي صيني جديد في عقد من الزمن.

يسمى "ووهان -400" بهذه التسمية لأن هذه التقنية تم تطويرها في مختبرات RDNA خارج مدينة ووهان ، وكانت سلالة قابلة للحياة من أربعمائة من الكائنات الحية الدقيقة التي تم إنشاؤها في مركز الأبحاث هذا "

و تجدر الإشارة إلى أنه في إصدار 1981 الأصلي من "عيون الظلام" ، كان هذا السلاح البيولوجي يسمى "جورجي -400 " ، في إشارة إلى منطقة روسية، تم تغيير اسم السلاح إلى "ووهان - 400" عندما تم إصدار الكتاب مرة أخرى في عام 1989 ، وفقا لصحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست.

يرى البعض أن هذه الإشارة غير كافية رغم أن تفشي الفيروس التاجي الحالي بدأ في ووهان ، الصين. وفكرة أن الفيروس تم إنشاؤه في المختبر هي في الواقع نظرية مؤامرة نشأت من حسابات وسائل الإعلام الاجتماعية غير المؤكدة ، ومنذ ذلك الحين تم رفضها على نطاق واسع من قبل العلماء من الصين والغرب.

لا يزال الخبراء يحاولون معرفة المصدر الدقيق للفيروس ، لكن الأبحاث تشير إلى أنه من المحتمل أن يكون قد نشأ من الخفافيش وتم نقله إلى مضيف وسيط قبل الإنتقال إلى الإنسان - تمامًا كما حدث مع الوباء سارس .

image

في فقرة لاحقة ، تستمر شخصية " دومبي" لتقول أنه لا يوجد شخص مصاب بالفيروس على قيد الحياة، بسبب أن "ووهان -400 له مزايا أخرى بنفس القدر من الأهمية على معظم العوامل البيولوجية حيث يمكنك أن تصبح ناقلًا معديًا بعد أربع ساعات فقط من ملامسة الفيروس، هذه فترة حمل قصيرة بشكل لا يصدق. بمجرد الإصابة ، لا أحد يعيش أكثر من أربع وعشرين ساعة ، يموت معظمهم في اثني عشر. معدل القتل في ووهان -400 هو مائة بالمائة. " (وفقاً للرواية ).

وهذا مختلف تماماً عن الواقع والحقيقة أن الأشخاص المصابون بالفيروس التاجي تبدأ لديهم ظهور الأعراض بعد حوالي خمسة أيام من التعرض ، وغالباً في غضون أسبوعين تقريبًا ، وفقًا لدراسات حديثة.

وفيما يتعلق في معدل الوفيات بسبب الفيروس التاجي قالت الرواية أنه يقترب حتى من 100٪ ، في حين أن الفيروس يمكن أن يكون مميتًا لبعض الفئات من الناس مثل كبار السن والأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة أو ظروف صحية أخرى إي أن هؤلاء قد يواجهون مخاطر أكثر خطورة
وتظهر الدراسات الحديثة و الأرقام التي تنشرها الحكومات بشكل دوري، أن معدل الوفيات للفيروس بحوالي 3٪ إلى 4٪ على مستوى العالم ، بناءً على المعلومات المتوفرة لديهم، وهناك دولاً توقعت انخفاض في هذا العدد وعلى رأسها الصين.

وأصبحت الرواية في المركز الثالث ضمن أكثر الكتب مبيعا على موقع أمازون، بعد روايتي "the Whisper Man" و"The Mirror and the Light".

وهذا ماجعل البعض يقول أن دور النشر استغلت أحداث كورونا الراهنة وحولت القضية لصالحها بالترويج بأن الرواية سبقت الجميع بالتنبأ بهذا الفيروس .

و تدور قصة الرواية حول الحرب البيولوجية بين الدول في بداية السبعينيات من القرن الماضي حيث أنه الكاتب كان يروى مدى تطور العالم في امتلاك القوة البيولوجية التي سوف تعمل على انتشار أمراض جديدة في العالم ستكون لها آثار سلبية كبيرة على العالم كله، لذلك فان أغلب العالم ظن بأن الكاتب كان يريد في روايته أن يدخل التشويق والحماس في الرواية من أجل جعل الرواية مهمة في نظر العالم بشكل كبير، لذلك فأن الرواية لم تأخذ الاحترام من قبل العالم وأصبح الكثير من الناس يظن بأنها رواية حماسية من أجل لفت الانتباه في العالم وجعله يفكر بشكل كبير من أجل وضع حلول جديدة للمشكلة التي دارت لدى الكاتب حول الأسلحة البيولوجية.
image



دين كونتز كاتب وروائي أمريكي ولد عام 1945 عرف برواياته التي تحمل صبغة التشويق و الغموض ، يمزج بين الرعب والخيال العلمي و السخرية الغامضة، ظهرت عناوين بعض كتبه في قائمة النيويورك تايمز لأعلى الكتب مبيعا.

























 0  0  8.0K

سحابة الكلمات الدلالية

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 17:47 السبت 28 مارس 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )