• ×
الأحد 8 ديسمبر 2019 | 12-07-2019

ترمب يمرر صفعة جديدة للملياردير جيف بيزوس بمنح مايكروسوفت مشروعا سحابياً بقيمة 10 مليارات

ترمب يمرر صفعة جديدة للملياردير جيف بيزوس بمنح مايكروسوفت مشروعا سحابياً بقيمة 10 مليارات
وتين - أونلاين 
أعلنت أمازون عن خططها للاحتجاج على قرار إدارة ترامب بمنح مايكروسوفت مشروعا سحابياً بقيمة 10 مليارات دولار بدلاً من شركة التسوق عبر الإنترنت الضخمة.

و قدمت أمازون رسميًا شكوى إلى محكمة المطالبات الفيدرالية الأمريكية، وقالت الشركة في بيان بأن التحيز المزعوم للرئيس دونالد ترامب ضد مؤسس الشركة ، الملياردير جيف بيزوس ، لعب دورًا في تحرك وزارة الدفاع.

وقال المتحدث باسم الأمازون درو هيردينر في بيان صحفي: "من الأهمية بالنسبة لبلادنا أن تدير الحكومة وقادتها المنتخبون عمليات الشراء بموضوعية وبطريقة خالية من التأثير السياسي".

و اضاف "تضمنت جوانب عديدة من عملية التقييم أوجه قصور وأخطاء وانحياز لا لبس فيه - ومن المهم فحص هذه الأمور وتصحيحها".

لطالما اعُتبرت أمازون رائدة في مجال ما يسمى بالبنية التحتية المشتركة للدفاع المشترك ، أو مايسمى " JEDI" و جاء قرار منح مايكروسوفت الصفقة في أكتوبر بعد أن أصدر ترامب ، وهو من منتقدي بيزوس ، تعليمات إلى وزارة الدفاع في أغسطس بتعليق العقد.

كما أصبحت مايكروسوفت في وضع قوي للفوز بمشاريع الحوسبة السحابية الفيدرالية المستقبلية.

من جهة اخرى ذكرت شركة أوراكل ، عملاق الحوسبة ، في شكوى لها في شهر مايو أن مسؤول وزارة الدفاع السابق ديب أوبي عرض عليها أسهم في شركة أمازون ومبالغ من شركة التكنولوجيا العملاقة بينما كان يبحث عن شركة للمساعدة في بناء JEDI. و وفقاً للوثيقة ديب أوبي لم يتراجع أبدا. وعندها أصبح الرئيس الأمريكي على علم بالصفقة.


وهذا ماذكرته وسائل إعلام أخرى حيث قالت " عرض مسؤولو البيت الأبيض على ترمب وثيقة في يوليو حصلوا عليها من كينيث غلوك نائب الرئيس التنفيذي لشركة "أوراكل، تربط هذه الوثيقة ديب أوبي وآخرين بحيلة تمنح أمازون العقد.

كما أكدت صحيفة ديلي كالر نيوز مؤسسة مستقلة وجود المخططات وقالت " إلا انه لم تستجب وزارة الدفاع لطلب التعقيب "








 0  0  3.8K

أخبار قد تعجبك

سحابة الكلمات الدلالية

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:14 الأحد 8 ديسمبر 2019.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )