• ×
الأربعاء 25 نوفمبر 2020 | 11-24-2020
عبدالحميد العمري

قلبي بيكتب لك ..!


وف عز الشوق وف عز الليل باكتب لك لا لا قلبي اللي بيكتب لك هو اللي بيبعث لك الليل صحاه والشوق خلاه يوصف لك حبه ونار لياليه
قال: لا شيء يطمئن الكاتب على أنه يؤذن.. وأن له مستمعين إلا رسائل القراء.. إنها عائد مادي وأدبي.. وحيوي.. ومشاركة !!.
وكل رسالة تجيء للكاتب.. تجعله يشعر بالسعادة والامتنان.. يقبل عليها بعقله وبقلبه.. ويتوقف عندها!!.
وكثير من القراء لهم آراء سديدة وملاحظات صائبة.. وكثيرا ما صوب القراء أخطاء الكاتب.. وهم يطالبونه بالتصحيح أو الإيضاح؟!.
وأطباء العاطفة قالوا: يكون الكاتب صديقا للقارئ.. موضع سره ومرشده.. يتحمل متاعبه.. أو يشاطره أحزانه.. وهنا تكون مقالات الكاتب .. صورة من الناس.. ويكون رد الفعل.. هو صدى الناس!!..
ومن هذه المشاركة والتعاطف المستمر.. يتكون رصيد الكاتب عند قرائه.. ورصيد القراء عند كاتبهم!!.
في نفس الوقت قالوا: يوم لا يجد الكاتب أحدا قد قال أو عاتب.. يشعر أن انقطاعا قد حدث في التيلفون وفي النور والماء .. ونقص الأوكسجين في الهواء؟!.
قالوا: ما فائدة الكاتب.. إذا لم يعرف قلمه ما هو الحب!.

عكاظ
الخميس 13/04/1435 هـ
13 فبراير 2014 م
العدد : 4624
 0  0  7.0K

جديد المقالات

أعتدنا كمواطنين سعوديين على سماع الكثير من التهم و التلميحات التي تصفنا بأننا تكفيرين أو حتى...

خرجت الجماهير الغاضبة العام المنصرم ۔ تندد بارتفاع أسعار الوقود والكهرباء وفشل السياسات...

محمد سعد عبد اللطیف

ليس التفريق بين ما هو إعلام نزيه، و ما هو بروباغندا دعائية رخيصة بالأمر الهيّن، بل إن التفرقة...

لارا أحمد

اخترنا لك

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 19:50 الأربعاء 25 نوفمبر 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )