• ×
الجمعة 27 نوفمبر 2020 | 11-26-2020
فيصل السلمي

كيف ضاعت النقطتان ؟! ..

.

تعثر النادي الأهـلي أمام نادي الشبـاب بخسارة نقطتـين ، وانتصـر الشباب على الأهلي بكسـبه نقطة بطعم الانتصار رغم الفارق الفنّي بين الناديين ..

خسـر النادي الأهـلي نقطتيـن وتخلّى عن الصدارة الملگيـة لأجـل غيـر مسمّـى ، متى ما عادت روح الگتيبة واقتنع [ الأصلع ] بالصانع الحقيقي ، وبأنّ لعب الأطراف أصبح مگشوفًا للصغيـر قبل الگبيـر ..

فقـد النادي الأهـلي نقطتـين بـ عاملـين رئيسيـين ، أحدهما عنـاد [ الأصـلع ] بتـوظيف اللاعبيـن بغيـر مراگزهم ممّا أدّى إلى فقدان هويـة الـملگي في الملـعب دون تگتيك مرسوم للفـوز ، والآخـر محاربة [ التحگيم ] العـلني بدلًا من الخفـاء للأهلي فأصبح ضحيّة صافـرة مجـحفة على مدار ثلاثيـن سنة ..

خسـر النادي الأهـلي نقطتـين أفقدتـه سلّم الترتيب الأوّل لـ ( جميـل ) ..
– هلْ استـوعب [ الأصلع ] الدرس الثانـي على التـوالي بعـد مباراة نجـران باحتياج الأهـلي للقوة الضوئية اليونانـيّة [ فيتـفا ] ..؟
– هلْ عَلِمَ [ الأصلع ] بخطـة الأطراف الوحيـدة لا تنفع مع الخصـوم أمْ ما زال مُصرًّا على اختراعاته المگشوفة التي ظهرت رقمًا قياسيًّا في تعادلـاتـه ..؟
– هلْ يفقـه [ الأصلع ] بأنّه يحتاج لـ تكبير ساعـة الملـعب حتى يُشاهد الوقت الذي يتم استبدال لاعبيه ..؟
– هلْ أصبح مهنّـد عسيـري مجـهول الهويّة لدى جـروس أمْ يـريده يتصور ( سلفــي ) معه في دگة الاحتياط ..؟
– فأيّهما أفضلْ أيّها [ الأصـلع ] بأنگ تفقـد [ ٤ ] نقـاط خـلال مبارتين بتعـادليـن دون هزيمة أمْ تفـقد [ ٣ ] نقاط بـفوز مباراة وخسـارة مبـاراة .. فالظاهـر تريد الخيـار الأوّل لأنّك تريد سجلًّا دون هزائم حتى لو اُجْبـرت على التعـادل ..فاحتفاظك بالتغـير الثالـث أمام الشبـاب هو من يدعم اختيارك للتعـادل ..
– هل استوعب اللاعبـون الروح الملگية والإصـرار القـوي في ضمان الانتصار على الخصـم والتحگيم الجائر للأهلي ..؟
– هلْ أصبح الحگام يتسابقـون لـ هزيمة الأهـلي حتى يتم دخولهم في موسوعة [ جيـنيـس ] لصافـرة الاستفـزاز الظالـمة للملگي ..؟
– هلْ اقتـنع [ المهنّـا ] بـ شبابيّـة [ المـرداسي ] أمْ اعتبـرها تقـدير حگم أم طُمس على عينيه بـ ( كبُبُـر سنّه ) فهو لا يـرى ما نـراه من صافرة ساقطة ..؟
– هلْ [ المرداسي ] حگمًا في لجنـة التحگيم ( الممفيقهة ) أمْ ما زال لاعبًا مكمّلًا لـ عشرة نفـر ..؟
– هلْ [ المرداسي ] يجـهل قانون ( الثالـثة ثابتـة ) أمْ تمّ إسقاط القانـون عمدًا بـ ( عقيـل ) وأمام ناظر عينيـه في تلك المجـزرة التحگيمية .. فكفـى حسنُ نيّــة بتحگيم المهنـّا ..؟
– هلْ ما زال اتحـاد الـ ( ..!! ) يمارس محاربتـه للنادي الأهلي بدءًا من مذگرة [ التلخيصات ] المدرسيـة !! مرورًا بـلجنتي الـ ( المسابقات والاحتـراف ) وانتهاءًا بلـجنة ( المهنّا والمـرداس أخـوان ) أمْ اتحاد بلا هويّة ..؟

سُلِب من النادي الأهـلي نقطتين في الجـولة السادسـة نتيجـة روعنة [ جـروس ] وانعدام الإحساس بالمسؤوليّة من اللاعبين ونتيـجة ضياع أمانة الحگم [ المحلـي ] في قيادته لـمباريات الأهـلي ..

لمْ يذهب [ جميـل ] فما زال الحگم مبگرًا لمن يريد گسب رهـان الـدوري ، فالقـوة [ الخـارجيـة ] تختـصر لك الظفر بـ النقاط الثـلاث ولوْ لم ( تلعـب ) في جميـل .. فمن يملگ جلبها لنادي الأهلي في هذا الوقـت أُسوة بأندية جمـيل في الأعوام المـاضيـة على مدار ثلاثـين عامًا من الدهـر ..

يظل المنبـر الإعلامي والصارم بالأدلـة والداحض للخائنـين [ سالم الأحمدي ] واقفًا في وجـه المتربّصين بالنـادي الأهـلي ، فهنيـئًا لـ رياضة الوطـن بهذا المكبّـل لأفـواه المزوْبعين ..

< ومـضة > ..
ينتـظرك جمـيل يا ( أهـلي ) فأسـرعْ بالسلام علـيه !!

[email protected]
المصدر صحيفة هاترك
بواسطة : فيصل السلمي
 0  0  20.8K

جديد المقالات

أعتدنا كمواطنين سعوديين على سماع الكثير من التهم و التلميحات التي تصفنا بأننا تكفيرين أو حتى...

خرجت الجماهير الغاضبة العام المنصرم ۔ تندد بارتفاع أسعار الوقود والكهرباء وفشل السياسات...

محمد سعد عبد اللطیف

ليس التفريق بين ما هو إعلام نزيه، و ما هو بروباغندا دعائية رخيصة بالأمر الهيّن، بل إن التفرقة...

لارا أحمد

اخترنا لك

حقائق قد لا تعلمها عن الأسطورة مارادونا

حقائق قد لا تعلمها عن الأسطورة مارادونا

أصيب المشجعون في جميع أنحاء العالم بالحزن الشديد بسبب وفاة أحد أعظم اللاعبين في تاريخ كرة القدم ، كان دييغو أرماندو مارادونا شيئًا مميزًا ، وسيظل دائمًا مصدر إلهام لأشخاص كثيرين ولاأضياء لا تحصى من جم..

11-27-2020 | 0 | 1.2K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 22:44 الجمعة 27 نوفمبر 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )