• ×
الخميس 26 نوفمبر 2020 | 11-25-2020
عيسى الحليان

قوانين المواطنة

.

بعد أن فشلت فكرة المواطنة القومية وبعد انهيار المشروع القومي العربي برمته في مطلع التسعينيات، هل يعقب ذلك فشل المواطنة في الدول العربية والقائمة على مشروع الدولة الوطنية أو ما يسمى بالقطرية ممن لا يزالون يحملون ويتمسكون ببقايا هذا المشروع الميت؟
انتقد البعض إسقاط مجلس الشورى لفكرة الوحدة الوطنية، وأنا حقيقة لم أبحث في تفاصيل الموضوع ولم أعره أي اهتمام لأن مثل هذه القوانين لا تفيد حتى وإن أقرت ما لم تكن ترتكز على بنية تحتية (فكرية وثقافية وفلسفية) تشكل نقطة الارتكاز لمثل هذه المفاهيم الكبرى.
المواطنة في العالم العربي ــ كما هي في دول العالم أجمع ــ عادة ما تقوم على الشعور بشرعية النظام السياسي والديني والاجتماعي اولا، وما يبنى على وجوده من قوانين ومؤسسات وروابط تعاقدية يجتمع ويؤمن بها كل افراد المجتمع ثانيا، على اعتبار ان فكرة المواطنة لا تقوم على الأرض أو المصالح الفردية وإنما على مجموعة من الأفراد الذين تعاقدوا على استجلاب مصالحهم وتحقيق العدالة والمساواة فيما بينهم.
في ظل هذا المفهوم تبقى روح المواطنة الحقيقية في دولنا العربية متأرجحة من نظام إلى آخر، لكنها تبقى عموما هشة وتكتنفها الشكوك في ظل نمو الهويات الصغرى التي أصبحت تنهش في جسد الدولة الوطنية (طائفية ــ مذهبية ــ إقليمية ــ قبلية) والتي تتغلغل مستترة منتظرة اللحظة المناسبة للظهور (ليبيا ــ نموذجا) وبالتالي فإن روح المواطنة أو الوحدة الوطنية الحقيقية ليس مجلس خطابة أو مشروعا للتصويت، لأننا نتحدث هنا عن ارث تاريخي ينتج عن مجموعة من المقدمات الضرورية والمسبقة في المجتمعات وصيرورتها التاريخية، لا مجرد قوانين عاطفية تلهب المشاعر والأكف.. وتاريخنا القومي المجيد خير شاهد على ذلك.


قوانين المواطنة
عيسى الحليان
صحيفة عكاظ
لخميس 22/09/1436 هـ
09 يوليو 2015 م
العدد : 5135
بواسطة : عيسى الحليان
 0  0  9.6K

جديد المقالات

أعتدنا كمواطنين سعوديين على سماع الكثير من التهم و التلميحات التي تصفنا بأننا تكفيرين أو حتى...

خرجت الجماهير الغاضبة العام المنصرم ۔ تندد بارتفاع أسعار الوقود والكهرباء وفشل السياسات...

محمد سعد عبد اللطیف

ليس التفريق بين ما هو إعلام نزيه، و ما هو بروباغندا دعائية رخيصة بالأمر الهيّن، بل إن التفرقة...

لارا أحمد

اخترنا لك

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 15:30 الخميس 26 نوفمبر 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )