• ×
الأحد 6 ديسمبر 2020 | 12-05-2020
منصور الجفن

الأمير محمد بن نايف يتقدم جنوده لمواجهة «الإرهابي الأجير»

لا يختلف أحدٌ على أنّ الإرهاب هو أحد أوجه الشر والطغيان والغلو والتطرف، كما يمثّل وجهاً من وجوه العدوان والبغي الذي يستهدف قتل الأبرياء وزعزعة الأمن والإفساد في الأرض، وقد عانى وطننا كثيراً من الأعمال الإرهابية التي استهدفت الآمنين من المواطنين والمستأمنين في بلادنا، ومحاولة تدمير مقدرات الوطن والعبث بها، وتعدى ذلك إلى المواجهة مع رجال الأمن كنوع من تكريس هوة التطرف لدى عناصر الإرهاب والإجرام.


وحرصت الدولة منذ وقت مبكر على بناء جهاز أمني قوي يعنى بشكل رئيس بتوفير الأمن الداخلي وحمايته ومواجهة هذه العناصر الإجرامية المتطرفة، وتمثل هذا الجهاز بوزارة الداخلية وقطاعاتها الأمنية المتعددة، حتى أصبحت منظومة الأمن الداخلي التابع لهذه الوزارة على مستوى عالٍ من الكفاءة والتدريب والقدرات القتالية معززين بالتقنيات والتسليح المتطور لحماية أمن الوطن وحدوده لمواجهة الإرهاب والإرهابيين والمفسدين في الأرض.

ولا شك أنّ اتساع رقعة حدود الوطن وطولها مع دول تشهد اضطرابات داخلية، مع ما تعانيه تلك الدول من انعدام للأمن سمح بأن تكون تلك الدول ملاذاً آمناً ووكراً لتلك العناصر الإرهابية والإجرامية، وعناصر تهريب المخدرات التي تستهدف أمن هذا الوطن ومواطنيه.


يقود ويوجه هذه المؤسسة الأمنية عقل وفكر وزيرها سمو الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز الذي نهل من معين ومدرسة والده الراحل سمو الأمير نايف بن عبدالعزيز -رحمه الله- العلوم والمعارف في القيادة والإدارة، إلى جانب ما يتمتع به جنود ورجال قطاعات وزارة الداخلية من عقيدة قتالية ومن إخلاص وتفان في سبيل الوطن والمواطن مما جعلهم حصناً منيعاً ضد عناصر الإجرام والتطرف، حيث استشهد في سبيل مسؤولية الدفاع عن العقيدة وأمن الوطن والمواطن الكثير من شهداء الواجب الذين أكدوا أنهم الصدور المنيعة في تلك المواجهات، والأوسمة الناصعة واللامعة في صفحات الملاحم الوطنية والتضحية.






منصور الجفن :
صحيفة الرياض
الأربعاء 16 ربيع الأول 1436 هـ - 7 يناير 2015م - العدد 16998
بواسطة : منصور الجفن
 0  0  2.2K

جديد المقالات

أعتدنا كمواطنين سعوديين على سماع الكثير من التهم و التلميحات التي تصفنا بأننا تكفيرين أو حتى...

خرجت الجماهير الغاضبة العام المنصرم ۔ تندد بارتفاع أسعار الوقود والكهرباء وفشل السياسات...

محمد سعد عبد اللطیف

ليس التفريق بين ما هو إعلام نزيه، و ما هو بروباغندا دعائية رخيصة بالأمر الهيّن، بل إن التفرقة...

لارا أحمد

اخترنا لك

تحظر سان فرانسيسكو تدخين التبغ في الأماكن المغلقة وتسمح بالماريجوانا

تحظر سان فرانسيسكو تدخين التبغ في الأماكن المغلقة وتسمح بالماريجوانا

صوّت مسؤولو مدينة سان فرانسيسكو هذا الأسبوع على حظر جميع أنواع التدخين داخل الشقق ، باستثناء تدخين الماريجوانا. وكان مجلس المشرفين في سان فرانسيسكو بنسبة 10-1 للموافقة على الخطوة يوم الثلاثاء. وذكر..

12-03-2020 | 0 | 1.9K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 00:53 الأحد 6 ديسمبر 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )