• ×
الخميس 26 نوفمبر 2020 | 11-25-2020
راشد محمد الفوزان

كاتب و ناقد أقتصادي

راشد محمد الفوزان

فتح السوق السعودي للأجنبي 4

يجب أن نعلم أن دخول الأجنبي بالسوق السعودي هو متاح للمقيم لدينا الأن وليس بجديد، وأيضا من خلال نظام المبادلة السواب، وهذا تدرج جيد ومقنع ولم يخلق لنا مشكلات كبيرة، ولكن الأهم ان الدخول الجديد يكون مقننا ومتدرجا ولا يرفق الحصص للملكية بصورة كبيرة، ليس خوفا من سيطرة، بقدر اضطراب السوق ككل وأيضا تغير قواعد اللعبة به، رغم صعوبة ذلك بسبب الملكية الحكومية الكبيرة التي تسيطر على السوق ولا تضع مجالا كبيرا لأي سيطرة قادمة، ولكن الأهم المزيد من الإدراج للشركات هو محك وتحدي كبير لهيئة سوق المال التي ستطون في وضع أكثر أهمية وحساسية لمراقبة السوق، رغم أنني أشدد على أهمية قسمة السوق، بين شركات متعثرة وخاسرة وجديدة، وبين شركات تنمو وتربح وقيادية، السوق بحاجة لكي يعرف الجمهور ماهذا السوق ماذلك السوق، وكل له قواعدة وأحكامة وهذا مهم، حتى لا تتضاعف المضاربات الخطرة والكبير الغير محسوبة ومنضبطة وهذا يحتاج دراسة ومتابعة من هيئة سوق المال لكيفية ضبط كل ذلك.

لاننسى ان البنوك قد تمول القادمين من الشركات والمؤسسات، خاصة ان السيولة مرتفعة ومتاح التمويل والبنوك تبحث عن ربحية، والقادم المستثمر سيجد الفرصة سانحة للاستفادة من الوضع البنكي لدينا بتمويلات تصب في السوق، وهذا يجب النظر به، اين سيذهب التمويل مضاربة أم استثمار؟ فلا يجب أن تكون أموال البنوك المحلية لدينا معول ضرر على السوق من خلال التمويل لشركات كبرى مالية تستفيد من كل ذلك، وهو ما لا يتاح لصغار المضاربين، لدرجة أن بعض فوائد القروض في البنوك هي أقل من نسبة الربح الموزع على السهم أحيانا، وهذا محل نظر ومتابعة من مؤسسة النقد وهيئة السوق المالية مجتمعين، والتمويل هنا يجب ان يضاف للدراسات والتشريعات والقوانين التي ستسن في نظام دخول الأجنبي بالمملكة، لعل ذلك لا يغيب ولكن للتذكير به.

نرحب بدخول الأجنبي للسوق وفق أنظمة وقوانين وتشريعات تحمي وتدعم السوق وتضيف مزيدا من العمق والاستثمار به، لن يكون هناك اي تحفظ لدخول الأجنبي ولكن الأهمية هنا ماذا سيسن ويشرع من قوانين تحمي السوق من الاهتزازت والمضاربات والمستثمرين الدوليين الجوالين، دعم السوق بعمق أكبر وسيولة وفكر استثماري ومزيد من الشركات فلا يكون سيولة تزيد وشركات لا تتزامن معها نموا، وهذا مهم ويجب خلق التوازن بالسوق ككل، من كل أطرافه وهذا ما سيكون التحدي الأكبر لهيئة سوق المال في ظل سوق لا تحتمل الاهتزازت والاضطرابات.




صحيفة الرياض
الأربعاء 3 شوال 1435 هـ - 30 يوليو 2014م - العدد 16837, صفحة رقم ( 36 )
بواسطة : راشد محمد الفوزان
 0  0  1.7K

جديد المقالات

أعتدنا كمواطنين سعوديين على سماع الكثير من التهم و التلميحات التي تصفنا بأننا تكفيرين أو حتى...

خرجت الجماهير الغاضبة العام المنصرم ۔ تندد بارتفاع أسعار الوقود والكهرباء وفشل السياسات...

محمد سعد عبد اللطیف

ليس التفريق بين ما هو إعلام نزيه، و ما هو بروباغندا دعائية رخيصة بالأمر الهيّن، بل إن التفرقة...

لارا أحمد

اخترنا لك

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:29 الخميس 26 نوفمبر 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )