• ×
الجمعة 27 نوفمبر 2020 | 11-26-2020
فهد الروقي

هذا حال الكرة

الفرق السعودية في المنافسات المحلية غير ثابتة المعالم من حيث الاهتمام والتركيز الإعلامي والجماهيري من موسم إلى آخر.
ـ هذا الأسبوع حظيت مباراة القمة بين النصر والاتحاد بالنصيب الأكير وقلصت الضوء بل وحجبته في بعض الأحيان عن باقي المباريات.
ـ هي استأثرت بغالب الاهتمامات سواء في الصحف أو البرامج الفضائية أو حتى المجالس الخاصة.
ـ مرتكز الاهتمام يأتي لأهمية المباراة في تحديد وجهة لقب الدوري وليس لشيء آخر.
ـ الموسم الماضي كانت مباراتهما في نفس الدور أشبه بتحصيل الحاصل ومرت دون أن ينتبه لها الكثير أو تعني الكثير.
ـ الاهتمام حينها كان منصبا على الفتح وملاحقه الهلال حتى الفاصل الأخير والفتح سيلعب اليوم مع الاتفاق وكأن شيئا لم يكن فقط للهروب من المؤخرة.
ـ اليوم أيضا سيلعب الأهلي والشباب وهي تحد من نوع آخر لكن تراجع مستوى ومركزي الفريقين جعلها أشبه بتحصيل الحاصل.
ـ بقي بين الراقي والليث شيء من الماضي التليد والصراع خارج الملعب وضمان المشاركة الخارجية.
ـ الهلال، وعندما أقول الهلال سيتوقف الجميع ليسمع، فهو الثابت الوحيد والرقم واحد في الكرة السعودية ولايمكن مقارنته بغيره.
ـ زعيم بلده وإقليمه وقارته حكاية أخرى باعتباره صانع الحدث في كل حالاته، فالمنافسون من مختلف الشرائح يتابعون سكناته قبل حركاته.
ـ حين يفوز تفرح قلوب وتحزن أخرى وتشتعل الساحة قدحا ومدحل وكذلك حين يخسر.
ـ التعادل المصنف باللون الرمادي والمتسبب بنوم المدن باكرة بعد الديربيات والكلاسكيات لايعتبر كذلك مع الملكي الأزرق.
ـ حين يتعادل الهلال تفتح نوافذ أخرى للمتابعة ويصبح الهلال المدينة التي لاتنام.
ـ الهلال أشعل حوله في هذا الأسبوع (شعلة) من الاهتمام حين يستضيف الشعلة طامعا بالفوز بأكبر نتيجة تحسبا لاحتمالات ضيقها حكم الديربي لصالح الأصفر البراق.
ـ عيون الهلاليين ستبقى ذات اليمين وذات الشمال تارة في (الدرة) وتارة في (الملز) لعلهم يكسبون في آخر منعطف (للملز) ويظفرون بـ(الدرة) التي لاتليق إلا بهم.
ـ قلوب النصراويين خائفة من أن يستمر التراجع في مستوى الفريق ونتائجه وابتعاده عن المباريات لفترة مزعجة ويخشون من " ثورة الشك " الاتحادي.
ـ هل منكم يعرف أن اليوم سيشهد (ديربي) القصيم بين رائد التحدي وسكريه.
ـ حين تستأثر مباراة الأصفرين بالأضواء لأهميتها في الصراع فإنها لا تستطيع أن تلغي أهمية وجود الزعيم.
ـ ألم أقل لكم إن مباراتهما في الفائت كانت تحصيل حاصل وأن الهلال هو الرقم واحد وأن هذه (حال الكرة).

الهاء الرابعة
يوم طاح "الملح" من نونك ونونك زدت "ملح" ورحت اهوجس وآتفكّر
وش هو اللي طاح من ساحل عيونك يمكن انك من "حلاك" تذوب سكّر

الرياضية
رقم العدد:
9671
تاريخ النشر:
2014-03-23
بواسطة : فهد الروقي
 0  0  1.6K

جديد المقالات

أعتدنا كمواطنين سعوديين على سماع الكثير من التهم و التلميحات التي تصفنا بأننا تكفيرين أو حتى...

خرجت الجماهير الغاضبة العام المنصرم ۔ تندد بارتفاع أسعار الوقود والكهرباء وفشل السياسات...

محمد سعد عبد اللطیف

ليس التفريق بين ما هو إعلام نزيه، و ما هو بروباغندا دعائية رخيصة بالأمر الهيّن، بل إن التفرقة...

لارا أحمد

اخترنا لك

حقائق قد لا تعلمها عن الأسطورة مارادونا

حقائق قد لا تعلمها عن الأسطورة مارادونا

أصيب المشجعون في جميع أنحاء العالم بالحزن الشديد بسبب وفاة أحد أعظم اللاعبين في تاريخ كرة القدم ، كان دييغو أرماندو مارادونا شيئًا مميزًا ، وسيظل دائمًا مصدر إلهام لأشخاص كثيرين ولاأضياء لا تحصى من جم..

11-27-2020 | 0 | 960
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 15:10 الجمعة 27 نوفمبر 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )