• ×
السبت 6 يونيو 2020 | 06-05-2020

واتخاذ الإجراءات اللازمة لملاحقة مصور مقطع الفيديو

صحة الشرقية توجه بفتح تحقيق عاجل في حادثة حريق مستشفى الولادة والأطفال

صحة الشرقية توجه بفتح تحقيق عاجل في حادثة حريق مستشفى الولادة والأطفال
وتين - متابعات 
.

بدأت مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية والجهات ذات الاختصاص إعداد تقرير عاجل عن حريق مستشفى الولادة والأطفال في مدينة الدمام الذي اندلع أول أمس الخميس في إحدى الحاويات خارج مبنى المستشفى، فيما أعلنت الشؤون الصحية ايضا عن التنسيق مع الجهات المختصة في اتخاذ الإجراءات اللازمة لملاحقة مصور مقطع الفيديو.

وأوضح المتحدث الرسمي للشؤون الصحية بالمنطقة أسعد سعود أن الصحة تعتزم وبالتنسيق مع الجهات المختصة اتخاذ إجراءاتها اللازمة والحازمة بملاحقة مصور مقطع الحريق والذي تسبب تداوله في إثارة الخوف لمبالغته في وصف الحريق لا سيما وأنه كان محدودا، وأشار إلى عدم التهاون في اتخاذ الإجراءات النظامية بحق من تسبب في ذعر وخوف وهلع مشاهدي المقطع. وأشار إلى أن العمل يجري حاليا بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لإعداد تقرير حول سبب الحريق والمسؤول عن حدوثه.

وكانت الشؤون الصحية بالشرقية قد أوضحت في بيان حول الحريق أنه «بفضل الله» تمت السيطرة على حريق محدود نشب ظهر امس الاول الخميس وانحصر في حاوية مواد بناء خارج مبنى المستشفى وقامت فرقة من الدفاع المدني فور اندلاعه بإخماد النيران ولم تقع اي اصابات ولله الحمد وتم القيام باتخاذ الإجراءات الاحترازية حسب المتبع.

وأخلى مستشفى الولادة والاطفال بالدمام 40 طفلا و44 سيدة من 5 أقسام إثر اشتعال حريق في حاوية خارج مبنى المستشفى تعود لأعمال خاصة بالمشروع الثاني للحاضنات الجديدة الجاري العمل بها، مما تسبب في تصاعد الدخان الكثيف الذي انتقل لبعض الأقسام؛ كون النوافذ مفتوحة في الجانب الذي يشهد أعمال المشروع. وأرجع طاقم المستشفى إخلاء المرضى المنومين تحسبا لأي طارئ إلى قسم ما بعد الولادة، وقسم غرف الولادة، والحاضنات مستوى «أ» إضافة إلى قسم النساء، وقسم عالي الخطورة وتم نقل جميع المنومين إلى مبنى عيادات الأطفال الخارجية.

بواسطة :
 0  0  5.5K
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 16:45 السبت 6 يونيو 2020.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )