• ×
الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 | 10-18-2021

" الصحة " تعتمد مستشفى المملكة كأول مستشفى خاص يوفر خدمات التطعيم ضد فيروس كورونا

" الصحة " تعتمد مستشفى المملكة كأول مستشفى خاص يوفر خدمات التطعيم ضد فيروس كورونا
وتين - واس 
اعتمدت وزارة الصحة مستشفى المملكة كأول مستشفى متخصص يوفر خدمات التطعيم ضد فيروس كورونا (كوفيد-19) على مستوى القطاع الخاص وذلك في إطار حرص القيادة الرشيدة في الحفاظ على صحة وسلامة المواطن والمقيم وتسخير جميع الإمكانات المادية والبشرية لخدمتهم.
وتأتي هذه الخطوة من وزارة الصحة تقديرا لمبادرة مستشفى المملكة في التزامها بتطبيق أعلى معايير الوقاية والسلامة وما توفره من طواقم طبية مؤهلة لتقديم لقاحات فيروس كورونا (كوفيد-19) مجانا خلال الحملة الوطنية المباركة للتحصين ضد فيروس كورونا (كوفيد-19) التي تقودها وزارة الصحة لتحقيق أهدافها الصحية نحو إتاحة فرص التطعيم لشرائح المجتمع كافة وصولًا إلى السيطرة الكاملة على هذه الجائحة وتحقيق المناعة المجتمعية في أسرع وقت.
جاء ذلك خلال توقيع اتفاقية شراكة إستراتيجية لتوفير لقاحات فيروس كورونا (كوفيد-19) اليوم بين وزارة الصحة ومستشفى المملكة ، وسيتم الإعلان عن موعد استقبال المستحقين للتطعيم وفق الأولويات المعلنة من وزارة الصحة قريبًا.
وبهذه المناسبة قدم مستشفى المملكة والعيادات الاستشارية الشكر الجزيل على الثقة التي منحتها لهم وزارة الصحة لتكون مستشفى المملكة مركزًا معتمدًا لتوفير خدمات التطعيم ضد فيروس كورونا (كوفيد-19) مجانا من منطلق إيمانها بأهمية دور القطاع الخاص في المساهمة المجتمعية.
هذا وقد أوضح مستشفى المملكة أنه سيتم استقبال المستفيدين من خلال البوابة الخاصة لمركز كبار الشخصيات بمقر المستشفى الرئيسي الواقع في تقاطع طريق الملك عبد العزيز وطريق الثمامة حيث خصصت طواقم طبية لهذه المهمة التي ستقوم بتسجيل بيانات المستفيدين وبيانات اللقاح في الأنظمة الإلكترونية الوطنية المعتمدة. وسيعلن عن المواعيد من خلال الدخول على برنامج صحتي ولمزيد من الاستفسارات يمكن متابعة منصات التواصل الاجتماعي للمستشفى أو الاتصال على الرقم 920000751.

 0  0  8.0K

إعلانات سبيكول

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 22:05 الثلاثاء 19 أكتوبر 2021.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة تصدر عن مؤسسة دال للنشر الإلكتروني ... جميع التعليقات و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي الصحيفة بل تعبر عن رأي كاتبها . ( صحيفة مرخصة )